مدير تحرير دار الصباح : الشهرية تصبت بعد 5 دقائق من زيارة رئيس الجمهورية الفجئية. التفاصيل

قال مدير التحرير بدار الصباح، سفيان بن رجب، إن العاملين في مؤسسة "دار الصباح" قد تحصلوا على أجورهم لشهر ماي، 5 دقائق بعد الزيارة التي أداها رئيس الجمهورية، قيس سعيد إلى المقر.


وأضاف ذات المتحدث في تدخل هاتفي اليوم على اذاعة "الجوهرة أف أم"، أن الصحيفة تعاني من مشكل في التسيير (12 متصرفا قضائيا ومسيّرا طيلة 10 سنوات)، أثّر بدوره على الوضع المالي لها (ديون مثقلة خاصة لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والقباضة المالية).


وتابع أن هذه المؤسسة المُصادرة (80 بالمائة من نصيب الدولة) أصبحت تعاني الكثير من الصعوبات في ظل غياب المداخيل و تقلّص الإشهار ونفاذ مخزون الورق والحبر ومختلف مستلزمات الطباعة الأخرى..


أوضح أنه من المنتظر عقد لقاء مع وزارة المالية الأربعاء المقبل لتحديد طرق الإصلاح والاستثمار، مشيرا إلى أن رئيس الدولة قد أكد أنه لا مجال للتفريط في هذه المؤسسة العريقة وأنه لابد من إيجاد حلول دائمة وجذرية.


وكان رئيس الجمهورية، قيس سعيد، قد أكد في حديثه مع الصحفيين والعاملين بدار الصباح خلال زيارة أداها مؤخرا إلى مقر الجريدة، "أن مؤسسة الصباح هي جزء من تاريخ تونس، وأن الدولة التونسية لن تفرط في هذه المؤسسات التي هي جزء من تاريخ البلاد."

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال