عاجل / تسجيل 230 حالة إصابة بفيروس كورونا في هذه الولاية التونسية.

أعلن المدير الجهوي للصحة بولاية تونس طارق بن ناصر، ارتفاع حالات الإصابة بفيروس "كورونا" خلال شهر أوت المنقضي ليصل الى 230 حالة مقابل 26 حالة خلال شهر جويلية، دون تسجيل اي حالة وفاة .


وافاد بن ناصر في تصريح لصحفية وكالة تونس إفريقيا للأنباء، انه تم إيواء 22 حالة اصابة مؤكدة بالمستشفيات العمومية خلال شهر أوت المنقضي، حالتين منهم في الإنعاش، مقابل 13 حالة في شهر جويلية المنقضي.



ودعا كافة المواطنين وخاصة الفئات المعرضة أكثر للإصابة، على غرار حاملي الأمراض المزمنة وكبار السن، الى الإقبال على التلاقيح وتعزيز مناعتهم ضد فيروس "كورونا"، مشيرا إلى ان معدل الإقبال على استكمال التلاقيح واخذ الجرعات التعزيزية لايزال "ضعيفا " تتراوح نسبته بين 7 و17 شخصا في اليوم.


واشار بالمناسبة الى انه سيتم خلال شهر أكتوبر القادم تنظيم حملات تحسيسية بالمستوصفات العمومية المخصصة لتلقي التلاقيح بهدف التشجيع على تعزيز المناعة ضد الفيروس باجراء التلاقيح، وجدد دعوته الى الاستمرار في احترام التدابير الوقائية من ارتداد الكمامة والحفاظ على التباعد الجسدي وتهوئة الأماكن الضيقة وتعقيم اليدين بالإضافة إلى اخذ الجرعات التعزيزية للتلقيح.

إرسال تعليق

أحدث أقدم