عاجل / هذا ما قررته محكمة الاستئناف في حق راشد الغنوشي.

قررت الدائرة الجناحية لدى محكمة الاستئناف بتونس  تأخير النظر في القضية المرفوعة ضد رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي والمتعلقة بتمجيد الارهاب والدعوة الى الكراهية…

هذا وقد عيّنت هيئة المحكمة جلسة يوم 27 ماي الجاري للنظر مجدّدا في ملف القضية، وللتذكير بالأطوار فإنها تتعلق بشكاية رفعها نقابي أمني ضد راشد الغنوشي، 


وذلك على خلفية كلمة ألقاها أثناء تأبين أحد قيادات حركة النهضة بالجنوب التونسي، وأحيل الغنوشي اثرها على أنظار الدائرة الجناحية الابتدائية المختصة بالنظر في قضايا الارهاب حيث حوكم ابتدائيا بعام سجنا مع خطية مالية بألف دينار، فاستأنفت النيابة العمومية الحكم المذكور، 


لتقرر محكمة الاستئناف الترفيع في العقاب البدني الى 15 شهرا مع المراقبة الادارية مدة ثلاثة أعوام من تاريخ تنفيذ العقوبة السجنية بالاضافة الى الخطية المالية.


وتولى محامو راشد الغنوشي الطعن بالاستئناف في الحكم الاستئنافي، حيث أصدرت محكمة التعقيب قرارا “بالنقض والاحالة ” ليعاد ملف القضية الى محكمة الاستئناف بتونس للنظر فيه مجددا بهيئة مغايرة للدائرة المطعون في حكمها.
وتجدر الاشارة الى أن راشد الغنوشي لم يحضر جلسة أمس الاثنين ليتقرر تأخير النظر في القضية الى جلسة يوم 27 ماي الجاري.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال