Breaking

حسب معهد إيمرود : 71% من التونسيين يعتبرون الأحزاب سبب فشل الثورة..! ‏

نشر معهد "ايمرود الباروميتر" السياسيّ لشهر ديسمبر 2020 والذي أجري على عينة مكونة من 1100 شخصا مسجيلن في سجلات الناخبين، بهامش الخطأ يقدر بـ .28بالمائة.في الذكرى العاشرة للثورة، يعتقد 51 بالمائة من التونسيين أن الثورة لم تنجح، فيما يؤكد 41 بالمائة أن الثورة كانت ناجحة.


و قال 71 % من التونسيين أجابو بأن الأحزاب السياسية هي سبب فشل الثورة وتعطيلها، 55 بالمائة أكدوا أن مرد التعطيل هو الاعتصامات، 49 بالمائة أكدوا أن السبب هو الحكومات المتعاقبة.



  فيما يعتقد 48 % من التونسيين  أن اطرافا أجنبية تدخلت لاجهاض الثورة، فيما يرى 47 %منهم أن النظام الانتخابي هو السبب. 45 %يرون أن اختيارات الناخبين في المحطات الانتخابية لم تكن صائبة.

Post a Comment

أحدث أقدم