Breaking

بيان ‏: ‏رئاسة ‏مجلس ‏النواب ‏تدين ‏بشدة ‏ ‏الإعتداء ‏على ‏النائب ‏أنور ‏بالشاهد ‏و ‏تؤكد ‏فتحها ‏لتحقيق ‏جدي في ‏الحادثة

ادانت رئاسة مجلس نواب الشعب في بيان لها حادثة الإعتداء بالعنف على النائب أنور بالشاهد من الكتلة الديمقراطية التي جدت اليوم الاثنين 07 ديسمبر 2020 بقبة البرلمان.


ودعت جميع الكتل البرلمانية إلى ضبط النفس وعدم الانجرار الى العنف وتهدئة الأوضاع.كما أذنت بفتح تحقيق جدّي حول الأحداث التي حصلت واتخاذ الاجراءت اللازمة.



ودعت رئاسة مجلس نواب الشعب النواب وجميع الكتل النيابية إلى تغليب لغة العقل ورصّ الصفوف وتجاوز الخلافات في هذا الوضع الحساس.
 وأكدت ضرورة مواصلة النظر في قانون الميزانية الذي يهم مصلحة الشعب التونسي والابتعاد عن التجاذبات السياسية وإعلاء المصلحة الوطنية.

Post a Comment

أحدث أقدم