Breaking

سعيدة ‏قراش ‏تفجر ‏مفاجأة ‏: ‏ ‏الايام ‏الاخيرة ‏للباجي ‏قايد ‏السبسي ‏و ‏قع ‏تدليس، ‏إمضائه ؟. ‏التفاصيل. ‏. ‏. ‏

كشفت المحامية والسياسية سعيدة قراش، اليوم الأحد 24 جانفي 2021، أنّ الرئيس الراحل محمد الباجي قائد السبسي، في آخر أيّامه لم يكن قادرا توقيع تعديلات القانون الانتخابي، قائلة: "رئيس الجمهورية كان ضدّ لكنّه كان غير قادر".
 

وأضافت قراش، خلال استضافتها في برنامج على اذاعة موزاييك أف أم"، أنّه وردت على ديوان رئيس الجمهورية وثيقة ممضاة، لكن لم يتم التأكّد من أنّها إمضاء الباجي قائد السبسي، قائلة: "جاتنا امضاء ماهيش متاعو ما فهمناهاش، وقتها قلنا مش معقول اللي قاعد يقع.. كان إمضاءه وهو في حالة وهن وضعف لا يمكنه مسك القلم للإمضاء مشكلة، وكان لا زاده مشكلة".
 

وأكّدت أنّ قائد السبسي كان حريصا على كل ماهو دستوري وقانوني، حتّى أنّه خرج من المستشفى لإمضاء أمر دعوة الناخبين في وقته.كما تحدّثت عن الأيّام الأخيرة للرئيس الراحل محمد الباجي قائد السبسي، مؤكدة أنّ عائلته خلقت أزمة تواصلية مع ديوان رئاسة الجمهورية.
 



وقالت: "عائلته سكرت علينا كليا.. رئيس الجمهورية على فراش الموت والديوان لا علم له بذلك.. كانت تجينا معلومات متضاربة".وأضافت أنّه اثر تدهور صحة قائد السبسي توجهت إلى منزله وأقنعت عائلته بضرورة إعلام الشعب التونسي بالحالة الصحية لرئيسهم

Post a Comment

أحدث أقدم