Breaking

المحلل ‏السياسي ‏رياض ‏جراد ‏:الثورة عيد المضطهدين.. إنحرف بمسارها الفاسدون والمتطرفون والخونة . . ‏التفاصيل

تزامنا مع الذكرى العاشرة للثورة اليوم الخميس 14جانفي 2021،  هذا ما دونه المحلل السياسي بقناة التاسعة رياض جراد على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك:

"الثورة عيد المضطهدين.. نعم، لقد إنحرف بمسارها الفاسدون والمتطرفون والخونة الذين لم يؤمنوا بها يوما واحدا و لم يشاركوا فيها قط ..


و يضيف رياض جراد :" هو عام عاشر ينقضي والتونسيون الحالمون (من بقي منهم خارج السجن والموت) مازالوا يركضون حفاة في أعقاب ثورتهم وفي أعقاب وطن إقتسمه الإنتهازيون والوصوليون من كل الاتجاهات..


و تابع جراد " الحرية والكرامة " التي عاشت في خاطر شباب الوطن هو الحلم الأبيض الذي لم تلطخه أيدي المجرمين، حلم بوطن للجميع، فيه قانون فوق الجميع، و فيه ثروة يمتلكها الجميع، و إرث حضاري يفخر به الجميع..


و أكد رياض جراد في ذات التدوينة انه :حتى و إن كانت مجرد حلم فلا سبيل لنا لنسيانه ، لأنه بذرة تحمل جينات السلم المهددة بالانقراض في هذا العالم المتوحش ولا نملك رفاهية التخاذل فدماء الأبرياء والأصدقاء تصرخ في نومنا وصحونا: لابد أن نواصل النضال حتى من دون أمل.. لأن اليأس خيانة .


شفهو إن تبخر كغيمة لا بد أن يتدفق يوما صافيا و حقيقيّا من قلب الصخر !
فلنتمسك بخيط العنكبوت و لا نستسلم .
الثورة مستمرة...
#على_العهد_باقون

Post a Comment

أحدث أقدم