وضع كارثي / باجة: إطلاق صفارات الإنذار بسبب الوضع الوبائي الخطير جدا. (التفاصيل)

عقدت اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث مساء اليوم الجمعة 4 جوان 2021، اجتماعا طارئا بالمستشفي الجهوى بباجة وذلك لإطلاق صفّارات الانذار والتنبيه الى ان واقع الوضع الوبائي ل"كورونا" به اصبح كارثيا حسب ما ذكره محسن معز الميلي والي باجة وانه وصل الى اكثر من طاقته القصوى، داعيا المجتمع المدنى الى مساندة الادارة لتجاوز هذه الازمة الصحية عبر تحسيس المواطنيين باحترام البرتكولات الصحية.


واضاف نفس المصدر أن المساعي حثيثة للحصول على كميات أكبر من الأوكسجين وتغيير الانبوب المتوفر حاليا بالمستشفي باخر اكبر سعة 3 مرات وتوفير عدد من التجهيزات به ورجّح أن الانفلات وعدم تطبيق البرتكولات الصحية فى اخر شهر رمضان وايام العيد قد تسبب فى الوصول الى هذا الوضع الكارثي.

وقال مدير المستشفي الجهوى بباجة توفيق الفالح إن وتيرة الاصابات بالجهة فى تنامي مستمر وان طاقة الاستيعاب بقسم الكورونا فاقت المائة بالمائة وانه تم تخصيص قسم امراض المعدة لايواء عدد من المصتبين ب"كورونا".

وأضاف أن المستشفي فى حالة تاهب قصوى وانه تمت دعوة كل العاملين والاطارات شبه الطبية والطبية للبقاء فى حالة تاهب خاصة ان كميات الاكسجين فى نقص مستمر وبين ان كل المؤشرات الوبائية مرتفعة مما يتطلب مؤزرة جهود المستشفي .

وذكر إلياس عمار المدير الجهوى للصحة بباجة ان اللجنة التأمت بالمستشفي الجهوى بباجة للتنبيه الى خطورة الوضعية التى وصل اليها ولتوجيه رسالة لكل المواطنيين بباجة بان الوضع اصبح صعب وان الادارة لن تتمكن من مجابهته اذا تواصل بهذا النسق.
المصدر وات

إرسال تعليق

أحدث أقدم