Breaking

الرئيس ‏الجزائري ‏عبد ‏المجيد ‏تبّون ‏/ لمن أراد استهداف الجزائر: لحمنا مر ولا يُؤكل

صرح الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في مقابلة تلفزيونية بأن بعض الأطراف أرادت بالجزائر سوءا بعد سوريا.

وقال تبون في مقابلة مع "الجزيرة" إن بعض الأطراف كانت تتآمر على الدول العربية على غرار سوريا، قالت في يوم ما "سنعود إلى الجزائر بعدما أن ننتهي من سوريا"، معلقا "أنا أقول لهذه الأطراف لحمنا مر ولا يؤكل".



 وأشار الرئيس الجزائري إلى أن بلاده تتعرض لمؤامرة، لأن موقفها سياسيا واقتصاديا مستقل، ما أزعج العديد من الأطراف، واصفا بلاده بأنها  "رافعة راية الشعوب المغلوبة والمقهورة".

Post a Comment

أحدث أقدم