Breaking

نائب عن حركة النهضة: قرار إقالة فوزي مهدي جاء متأخرا و هو المسؤول عن تأخّر وصول التلاقيح ‏الي ‏تونس

اتهم النائب عن حركة النهضة محمد القوماني اليوم الخميس 22 جويلية 2021 وزير الصحة المقال فوزي مهدي بارتكاب “مجموعة من الأخطاء” معتبرا ان قرار اقالته صائب وانه جاء مع ذلك متأخرا .


وقال القوماني خلال مداخلة له على اذاعة “شمس أف أم”: “نعتبرُ قرار اقالة وزير الصحة فوزي مهدي قرارا صائبا ولكنه متأخر لأنّ وزير الصحة هو المسؤول عن قرار دعوة التونسيين بطريقة عشوائية الى التلقيح وما تسبب من ازمات “.


واضاف “وزير الصحة يرتكب اخطاء كثيرة منذ مدّة وهو محلّ انتقاد من طرف حركة النهضة. وهو كمسؤول على الصحة يتحمل جزءا كبيرا من التأخير ومن الضعف في مواجهة الوباء ومن أخطائه تأخر حصول تونس على اللقاحات المطلوبة ويتحمل في ذلك جزءا من المسؤولية وايضا سوء ادارة المساعدات وهناك اجهزة طبية ومخازن موجودة في وزارة الصحة لم تتم الاستفادة منها..وله اشكالات مع اللجنة العلمية “.


وقال ” فوزي مهدي كمسؤول أول عن الصحة يتحمل جزءا كبيرا في عدم ادارة ملف جائحة كورونا” نافيا نفيا قاطعا امكانية تعيين عبد اللطيف المكي وزيرا للصحة خلفا لفوزي مهدي.

وأكّد القوماني أن حركة النهضة لم تقترح المكي وزيرا للصحة بعد وانها لم تجر مشاورات في هذا الخصوص.

يُذكر أنّ رئيس الحكومة هشام المشيشي كان قد  أعلن مساء الثلاثاء المنقضي عن إقالة وزير الصحة فوزي مهدي وتعيين وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي وزير صحة بالنيابة معللا قرار الإقالة بأنه عاين “سوء التسيير في قيادة هذه الوزارة التي تزخر بالكفاءات والمراجع العلمية والإدارية

Post a Comment

أحدث أقدم