محامي ‏غزوة ‏المطار ‏و ‏سيف ‏الدين ‏مخلوف:"هناك استعمال للقضاء العسكري من طرف قائد انقلاب 25 جويلية" ‏

أفاد رئيس هيئة الدفاع عن ما يعرف بقضية المطار أنور أولاد علي بأن هناك إخلالات عديدة في القضية منها عدم إحترام حصانة النائب وحصانة المحامي، مضيفا أن تحرك القضاء العسكري كان سريعا ومثيرا للريبة.


وأضاف رئيس هيئة الدفاع عن ما يعرف بقضية المطار أنور أولاد علي لدى حضوره اليوم الجمعة 1 أكتوبر 2021 في برنامج كلوب اكسبراس أن السماعات تمت في ساعات الفجر في حين أن الواقعة تعود إلى أشهر مضت، وهو ما يؤشر على تحريك الملف من أطراف سياسية.



وأشار أنور أولاد علي إلى أنه تم تقديم شكاية حول اختطاف المحامي والنائب المجمد سيف الدين مخلوف أثناء توجهه لتقديم نفسه أمام المحكمة العسكرية، إضافة إلى الاعتداء على محاميين كانا برفقته، وأضاف أن النيابة العمومية تخلت عن هذه القضية لعدم الاختصاص وعدم وجود ما يفيد باختصاص القضاء العسكري.



وأكد أولاد علي ضيف برنامج كلوب اكسبراس أنه لا يمكن بأي شكل من الأشكال محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري إلا في حال الاعتداء على متاع الجيش والمقرات العسكرية.

وأشار رئيس هيئة الدفاع عن ما يعرف بقضية المطار إلى أن دخول نواب ائتلاف الكرامة إلى المنطقة المحجرة في المطار كان بإذن من المسؤولين هناك، وأضاف أن الأمور تمت بسلاسة إلى حين تدخل نقابة أمن المطار.


وأكد أَنور أولاد علي أن البيان الصادر عن المحكمة العسكرية والوكالة العامة للقضاء العسكري كله مكذوب ومغلوط تماما بشهادة 3 قضاة أعطوا إفادتهم، وأضاف أن هناك استعمالا للقضاء العسكري من طرف قائد انقلاب 25 جويلية.
المصدر راديو اكسبراس افم

إرسال تعليق

أحدث أقدم