عاجل ‏/ ‏لأول مرة :ياسين العياري يكشف ما حدث له داخل السجن ‏وكيفية ‏تصويره ‏عاريا. ‏

أكّد ياسين العياري النائب بالبرلمان المجمّد اليوم الأحد 10 أكتوبر 2021 انه تعرّض للتعذيب والتنكيل في السجن مبرزا أنّ لديه محاكمة عسكرية يوم 27 أكتوبر الجاري ومحاكمة أخرى يوم 22 نوفمبر القادم بسبب تدويناته .


ونقلت اذاعة “جوهرة اف ام” عنه تأكيده اليوم خلال مشاركته في الاحتجاجات المناهضة لقرارات رئيس الجمهورية اّنه مورس عليه “سوء معاملة ممنهج”.



واشار الى انه “تم حرمانه من النوم وتصويره في الزنزانة دون اذنه” مبرزا انه تم يوم ايقافه اختطافه وتعنيف والدته امام ابنه وايقافه دون اذن قضائي. وابرز انه تم اعلامه بأنه تم ايقافه بطلب من الرئاسة.


وقال إن لديه محاكمة عسكرية يوم 27 اكتوبر الجاري وأنه سيواجه محاكمة عسكرية اخرى يوم 22 نوفمبر القادم بسبب تدوينات على موقع “فايسبوك” التي اعتبر فيها قرارات قيس سعيّد انقلابا، مؤكدا ان هذه الملاحقة القضائية وردت عن رئيس الجمهورية.

إرسال تعليق

أحدث أقدم