منجي الرحوي لمواطنون ضد الانقلاب : قرارات 25 جويلية جاءت لوضع حد لعبث الإخوان المسلمين بالدولة.

أكد النائب في البرلمان المجمد منجي الرحوي، أن إجراءات 25 جويلية هي مسار جاء لوضع حد للعبث بالدولة والمجتمع التونسي، عكس ما يريد حراك "مواطنون ضد الانقلاب" الترويج له.


وقال في تصريح لــ"جوهرة أف أم" الخميس، إن التسمية الأصحّ لـ"مواطنون ضد الانقلاب" هي "مواطنون مع الانقلاب"، على اعتبار وأن الانقلاب الحقيقي وقع طيلة العشرية الأخيرة، من قبل من تورط في الاغتيالات السياسية وفي تسفير الشباب إلى بؤر التوتر وأتاحوا الفرصة للإرهاب ليرتع في تونس، ومهد الطريق لـ"الكناترية" للوصل إلى الحكم، ومن حمى الفساد وتسبب في انهيار البلاد، ومن صنع أمنا وقضاءً موازيا، وجهازا سريا، ومن فقّر التونسيين وأحبطهم وجوعهم، بحسب تعبيره.


واعتبر الرحوي، أن الإخوان المسلمين الذين ينتقدون قانون المالية التكميلي لسنة 2021، هم من أصدروا قوانين مالية طيلة 10 سنوات، أدت إلى مزيد تفقير التونسيين وإثقال كاهل الدولة بالمديونية.


إرسال تعليق

أحدث أقدم