رئيسة الحكومة تلتقي بباريس مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة وهذا محور اللقاء..

التقت رئيسة الحكومة السيدة نجلاء بودن رمضان اليوم السبت 13 نوفمبر 2021 بباريس، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية السيد عبد الحميد الدبيبة وذلك على هامش أشغال المؤتمر الدولي حول ليبيا التي تنظمه فرنسا، بحضور كل من وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج السيد عثمان الجرندي ووزيرة الخارجية الليبية السيدة نجلاء المنقوش. 

وتم خلال هذا اللقاء تناول عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك، لاسيما ملف الانتخابات في ليبيا، والملف الاقتصادي ومخرجات مؤتمر باريس حول ليبيا، ومتابعة التنسيق بين البلدين الشقيقين لما جاء في البيان الختامي للمؤتمر.

كما تم التطرق لضرورة تطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين وتسهيل العبور البري للمسافرين، وعقد لقاءات اقتصادية بين الجهات المختصة.
ونوّهت السيدة نجلاء بودن رمضان برفعة العلاقات القائمة بين تونس والجارة ليبيا، معربة عن أملها في ان تتطور هذه العلاقات الى مستوى الشراكة الاستراتيجية لما فيه خير ومصلحة الشعبين الشقيقين، تجسيدا لروابط الاخوة والإيمان المشترك بوحدة المصير، وبقيم التضامن والتعاون والتكامل. 

كما أعربت رئيسة الحكومة عن استعداد تونس لتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة للسلطة الليبية، لتحقيق الأهداف المناطة بعهدتها، ولا سيما الوصول إلى إجراء الانتخابات في شهر ديسمبر 2021.
من جهته شدّد رئيس حكومة الوحدة الوطنية السيد عبد الحميد الدبيبة على تميز العلاقات القائمة بين ليبيا والجارة تونس، مؤكدا انها علاقات مثالية.

وأكد عبد الحميد الدبيبة بان بلاده تقف دائما الى جانب تونس، مشددا على عمق العلاقة بين البلدين والتي بدأت منذ قرون وجعلت البلدين مرتبطين ببعضهما البعض ارتباطا وثيقا.

إرسال تعليق

أحدث أقدم