متابعة/ حجز مسدسات و خراطيش بمنوبة:إرتفاع حصيلة المحجوز لـ 10 مسدسات و 46 ألف طلقة. التفاصيل..

ارتفع محجوز العملية التي نفذتها أمس الأحد، فرقة الشرطة العدلية بمنوبة، بين قصر السعيد بالعاصمة ومنطقة رادس بولاية بن عروس، إلى 10 مسدسات طلقات خرسانة ومعادن، و46 ألف طلقة صغيرة الحجم.


وأضاف المصدر الأمني في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أنه على إثر مداهمة ثانية مساء أمس لمنزل صاحب مستودع الآلات القديمة برادس، تم حجز ثلاث مسدسات طلقات خرسانة ومعادن جديدة ألمانية الصنع، وذلك بعد حجز 7 مسدسات بعد ظهر أمس الأحد، مع كميات إضافية من الطلقات، بلغ عددها الجملي بعد ساعات من احتسابها، 46 ألف طلقة.


وأشار المصدر إلى أنه بعد سماع أربعة أشخاص، اثنان منهم كانا اقتنيا مسدسين من صاحب المستودع، أذنت النيابة العمومية مساء أمس بالاحتفاظ بثلاثة أشخاص، وإحالة والدة صاحب المستودع المسنة بحالة تقديم.

وكان صاحب المستودع ووالدته قد أكدا في الأبحاث التي تواصلت منذ أمس، أن مسدسات طلقات الخرسانة والمعادن، كانت تستعمل في ثقب الخرسانة، بشركة مقاولات بناء فرنسية أفلست منذ 1978، وقد احتفظوا بها منذ ذلك التاريخ.
وات

إرسال تعليق

أحدث أقدم