عاجل / خبر صادم يصل لقناة الحوار التونسي و لسامي الفهري.

قررت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، اليوم 21 أفريل 2022، تسليط خطية مالية قدرها أربعون ألف دينار على القناة التلفزية الخاصة "الحوار التونسي" من أجل خروقات تتعلق بعدم احترام القواعد السلوكية للإشهار.


وتتمثل هذه الخروقات حسب بيان الهايكا في عدم وجود شارة بداية ونهاية للفواصل الإشهارية وتجاوز زمن الفاصل الإشهاري الواحد خمس دقائق وتجاوز المدة الزمنية الإجمالية للمضامين الإشهارية 14 دقيقة في الستين دقيقة. 




 إضافة الي عدم احترام قاعدة المدة الزمنية الدنيا للمضمون الإعلامي بين المضامين الإشهارية المحددة بخمسة عشر دقيقة وبث ومضات إشهارية في شكل شارة رعاية لمدة تتجاوز 7 ثوان. وتم تسجيل هذه الخروقات بعد برامج القناة في الفترة الممتدة من يوم 02 أفريل إلى يوم 08 أفريل 2022.

إرسال تعليق

أحدث أقدم