عاجل / في اول ظهور له : نور الدّين البحيري يكشف عن تفاصيل وضعه تحت الإقامة الجبريّة.(فيديو)

أفاد اليوم الجمعة غرة أفريل 2022 نور الدّين البحيري خلال ندوة صحفيّة، عقدها اليوم بعد رفع الإقامة الجبريّة عنه، أنّ حملات تشويه استهدفت شخصه، و حمّلته مسؤوليّة كلّ الشّرور التي وقعت في تونس، وفق قوله.


و أضاف البحيري أنّ مقال نشر بأحد الصّحف كان بمثابة قرار الاغتيال لشخصه، و تمّ بعد نشره مباشرة، اختطافه من قبل أطراف ملتحين، مستغربا من أن يكون أعوان الشّرطة العدليّة ملتحين، بواسطة سيّارات تحمل ترقيما مدنيا غير تابع لوزارة الدّاخليّة، مشيرا إلى انّه من حسن حظّه يومها كان مرفوقا بزوجته، مؤكّدا أنّه تمّ الاعتداء ماديا و معنويا عليه و على زوجته. 


و أضاف نور الدّين البحيري أنّه تمّ نقله على متن هذه السّيارة بسرعة جنونيّة إلى جهة بنزرت و تحديدا منطقة منزل جميل، ليتمّ وضعه في مخزن لمدّة 3 ساعات و من ثمّ اعلامه بهويّة من قام بـ”اختطافه” و بقرار الإقامة الجبريّة، و ندّد في سياق حديثه بما حصل معه يومها معتبرا أنّها محاولة اغتيال.  

و قال البحيري انّه طالب بمعرفة من قام باختطافه و لم يتمكّن من ذلك كما طالب بتمكينه من رفع شكاية ضدّ هذه الأطراف.

إرسال تعليق

أحدث أقدم