عاجل / هذه هدية رئيس الجمهورية للشعب التونسي في العيد

وأضاف شفطر أن الحوار الوطني لن يكون داخل محاصصات حزبية، معتبرا أن دور الأحزاب كوساطات وكامتيازات وكوصاية انتهى وأن "الريع الحزبي" انتهى أيضا على حد قوله.

وأشار ضيف "هنا تونس" إلى أن الخطوط العامة والعريضة للدستور الجديد واضحة، قائلا "مخرجات الاستشارة واضحة ومن المفروض أن يفهم الذكي كيف سيكون الدستور القادم.." وفق تأكيده.

 

ولفت محدثنا إلى أن الأحزاب التي لن تشارك في الانتخابات القادمة ستكون هنالك ردود فعل مرتقبة لقواعده في باقي المحليات وفق توصيفه.وبخصوص الإقبال على المشاركة في الاستفتاء المقبل، قال شفطر "الشعب التونسي سيبهركم كعادته..."

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع