حاتم المليكي : رئيس الجمهورية ماريتو قوي كان في الحكايات الفارغة و التفاهة.

قال الناشط السياسي حاتم المليكي اليوم الاربعاء 18 ماي 2022، ان رئيس الجمهورية قيس سعيّد قوي في “الحكايات الفارغة و التافهة ”، موضحا انه من المفروض ان يكون دور رئيس الجمهورية هو مواجهة مشاكل البلاد.


واضاف المليكي لدى حضوره اليوم في برنامج “ميدي شو” على موجات اذاعة “موزاييك اف ام”، رئيس الجمهورية “فالح” في النصوص الدستورية وفي حل الهيئات والمجلس الاعلى للقضاء وفي اصدار المراسيم وتعيين الاشخاص، معتبرا ان مثل هذه القرارات متاحة وليست صعبة عكس اصلاح النظام التعليمي او النقل او غيرها من الملفات.


وشدد على ان القرارات التي يتخذها رئيس الجمهورية اليوم هي قرارات سهلة، مشيرا إلى ان مشكلته مع سعيّد تتمحور حول الدور الرئيسي لرئيس الجمهورية والمتمثل في القدرة على حماية الشعب التونسي ومقدرته الشرائية والبنية التحتية للبلاد والتخفيض في المديونية وغيرها من المواضيع الحارقة.

واردف المليكي “هذه مشكلتي مع رئيس الجمهورية فلا يجب ان تتجه إلى زاوية الرفاهية التي تمتلكها والمتمثلة في كونك متخصص في القانون الدستوري وبامكانك كتابة النصوص والمراسيم وان وان تهمل في المقابل مسؤوليتك اتجاه البللاد.”

إرسال تعليق

أحدث أقدم