وديع الجرئ يحذر من إقصاء المنتخب التونسي من كأس العالم و يرد على وزير الرياضة : من الأفضل أن لا أستنجد بالفيفا.

رد رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء على تهديد وزارة الرياضة  بتسليط عقوبات صارمة على الاتحاد ربما تصل إلى حلّ المكتب التنفيذي، ما بات يهدد مستقبل الكرة في تونس ويجعلها عرضة لإيقاف نشاطها.


وقال الجريء في تصريحات لموقع “العربي الجديد“: “أريد أن أترفّع عن الردّ والخوض في هذه المسألة، لكن ما يمكن قوله إن تألق المنتخب التونسي في اليابان يجب أن يكون فخرا للجميع وليس للاتحاد فقط، نحن نريد أن تفخر وزارة الرياضة أيضاً بالفريق الوطني”.


وأشار وديع الجريء إلى أن فيفا قرر سنة 2019 فرض عقوبات على الاتحادات المحلية إذا مارست تدخلا على لجان التأديب أو الاستئناف التي يجب أن تتمتع بالاستقلالية “إذ لا يحقّ للمكتب التنفيذي الضغط أو التأثير على قرارات اللجان المحلية”.


أما عن إمكانية مخاطبة الفيفا بعد تهديد وزارة الرياضة بحلّ المكتب المكتب الجامعي ، قال الجريء “أتمنى ألا نفعل ذلك، من الأفضل ألا نستنجد بالاتحاد الدولي وأن نحسم مشاكلنا في تونس وفي ما بيننا”.



إرسال تعليق

أحدث أقدم