فظيع نابل : خرج للإحتفال بتخرجه مع أصدقائه فقتله بائع"الشباتي".

جدت مساء أمس الأحد جريمة قتل بشعة هزت الرأي العام في ولاية نابل أودت بحياة شاب من مواليد 1998 تخرج مؤخرا.

و تعود أطوار الحادثة الى ورود مكالمة هاتفية على منطقة الأمن الوطني بنابل مفادها نشوب معركة بين 07 أشخاص على مستوى محل لبيع الأكلة الخفيفة بجهة نابل نجم عنها إصابة شخص (من مواليد 1998) بطعن بآلة حادة على مستوى أسفل الصدر من الجهة اليمنى مما تسبب في وفاته على عين المكان.


تم على الفور تنقل الوحدات الأمنية إلى مكان الواقعة وبإجراء التحريات الميدانية اللازمة تبين أن الهالك من متساكني المنطقة حل رفقة عدد 03 من أصدقائه لتناول وجبة خفيفة وقد جدت معركة بين الهالك ورفاقه مع صاحب المحل والعاملين فيه تطورت الى تبادل العنف الشديد وتسلح أحدهم بسكين وتسديد طعنة للهالك مما أدى الى وفاته على عين المكان.


تمكنت الوحدات الأمنية التابعة للمنطقة المذكورة في وقت وجيز من القبض على جميع الأطراف المشاركة في المعركة وتقديمهم الى مقر فرقة الشرطة العدلية بنابل للتعهد بالبحث.


وجاء محضر الأبحاث أنّ القتيل شاب أصيل مدينة المريب بسليانة وكان يقطن بمدينة نابل، وقد خرج رفقة أصدقائه للاحتفال بتخرجه من شعبة الحقوق وفي طريق عودتهم نزلوا من سياراتهم لاقتناء وجبة خفيفة، وقد نشب شجار بينه وبين العامل وأصدقائه.. في انتظار ما ستكشف عنه التحقيقات

إرسال تعليق

أحدث أقدم