عاجل / بالفيديو : وفاة شاب في “الباساج”..شاهد عيان يروي تفاصيل جديدة تقلب كل الموازين .

قال شاهد عيان وقريب الشاب محسن الزياني، الذي لقي حتفه أمس  في “الباساج” بالعاصمة، إن المتوفى لم يكن يبيع السجائر المهربة وإنما أنواعا من الشوكولاطة والحلويات المهربة إلى محلات الفواكه الجافة بالمنطقة

وأوضح شاهد العيان، لدى مداخلته في برنامج “هنا تونس” على موجات ديوان أف أم، أن مصالح الديوانة لم تجد سلعا لدى المتوفى لأنه قام بتفريغها قبل وصولهم.



وأضاف المصدر ذاته أنه تم توجيه 4 طل....قات مباشرة نحو محسن الزياني  عندما كان خارج السيارة وليس داخلها نافيا إصابة أي عون ديوانة في الحادثة، حسب روايته.

وأكد أن أعوان الديوانة لجأت إلى الغاز المسيّل للدموع عندما كان المتوفى بصدد تفريغ سلعته من السيارة، حسب قوله، قائلا إنها ليست المرة الأولى التي تتم فيها عمليات مداهمة بالمنطقة.

إرسال تعليق

أحدث أقدم