هل تساءلت يوما .. عن سر وجود هذه الفتحة في المغسلة .. معلومة يجهلها الكثيرين .. تعرف عليها

قد تبدو الفتحة الصغيرة الموجودة في حوض الحمام غير مهمة، لكن على العكس من ذلك فطريقة تصميمها ووجودها محددان وضروريان للغاية. فذلك الثقب الذي تعتقد أنه مكانه غير مناسب يجنبك المواقف المعقدة، التي قد تحدث في حمامك.

غالبًا ما نميل إلى التغاضي عن تفاصيل معينة أو جوانب معينة من الحياة اليومية. وأحيانا هذا التجاهل يجرنا إلى دفع تكاليف مالية كنا في غنى عنها أو أضرار منزلية كان من الضروري الانتباه لها.

فيما يلي كشفت مجلة “سانتي بلوس ماغ” الفرنسية، عن سبب وجود هذه الفتحة الصغيرة في حوض الحمام:

ما ضرورة وجود ثقب في حوض الحمام؟
يتكون الحوض من حنفية واحدة أو الصنبور والحوض طبعا أين ينزل الماء وسدادة إذا أردنا الاحتفاظ بالمياه ولكن أيضًا فتحة صغيرة موضوعة في مكان مرتفع تحت الحنفية مباشرة. ولا شك في أنك تساءلت يوما ما عن سبب وجود هذه الفتحة الصغيرة؟


الفتحة الموجودة في الحوض وسيلة لتصريف المياه
من المؤكد أنه يجب تنظيف الحوض بانتظام لإزالة جميع البقايا التي يمكن أن تبطئ عملية إخلاء المياه أو تسد الأنابيب. ومن هنا تظهر أهمية الثقب الصغير وفوائده على تسريب مياه الحوض من خلال الأنابيب، وفقا لما ترجمته “وطن“.

كم مرة يجب تغيير منشفة الحمام: 

تسمح هذه الفتحة الصغيرة التي تقع عادةً تحت الصنبور مباشرة وعلى بعد بضعة سنتيمترات من حافة الحوض، بتسريب المياه التي تتراكم قبل أن تغمر المياه حمامك. وبالتالي، عندما يمتلئ الحوض عن طريق الخطأ بسبب انسداد أو ارتفاع ضغط الماء، فإن هذا الفتح سيؤدي إلى تدفق المياه الزائدة ومنع حصول أي فيضان في الحمام.


في المقابل، من المهم الانتباه إلى أن هذه الفتحة الثانية في الحوض ينبغي ألا تُسَدّ بالنفايات والأوساخ، لأنها ليست ثقبًا للصرف وإنما للمساعدة في تسريب المياه فحسب، لذلك النفايات والأوساخ التي تتراكم في الحوض يمكن أن تضر بالفتحة الثانية، ما قد يؤدي إلى انسداد حوض المغسلة تماما

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع