عاجل / البحر يلفظ حقيبة طالبة العلوم المفقودة بصفاقس !

عاجل / البحر يلفظ حقيبة طالبة العلوم المفقودة بصفاقس !



شيماء الماجري طالبة سنة ثانية علم اجتماع بكلية العلوم الانسانية بصفاقس و مشهود لها بالكفاءة ودماثة الاخلاق ..ولكن لم يتوقع أحد أن تقدم شيماء يوما على الهجرة السرية خاصة وأن العائلة وفرت لها كل ظروف النجاح.


فقد تسببت الطالبة المفقودة في لوعة والم لعائلتها وخاصة والدتها التى كانت معها في مكالمة هاتفية ليلة 'الحرقة 'لاستفسارها عن موعد قدومها إلى العاصمة للاحتفال بعيد الفطر المبارك ولكن انقطع الاتصال بها لتصطدم الوالدة بمكالمة جعلتها تنهار وتنخرط في البكاء بعد اعلامها من طرف زميلات شيماء بأنها'حرق'  مع 17 فردا من سواحل قرقنة وغرقت ولم يعثر على جثتها حتى الساعة.


وتنقل شقيقها إلى مدينة صفاقس للبحث عنها ومعرفة من غرر بها لتفقد حياتها، وفي أثناء رحاة بحثه تعرض الشقيق الى مواقف صادمة بعد رؤيته لعدد من الجثث التى لفظها البحر ولم يجد من بيهم جثة شقيقته.


 وحصلت المفاجاة اذ تم العثور على حقيبة شيماء بعد عدة من اختفائها وبداخلها بعض اوراقها الشخصية.


وفي سياق آخر، أعربت العائلة عن استيائها بعض المواقع الكترونية الاذاعية  التى سعت الى الاثارة السخيفة بتأليف حكايات لا اساس لها من الصحة.

وللإشارة فإن الحرس الوطني البحري بقرقنة كان قد القبض على منظم الحرقة وهو أصيل بلدة العطايا بجزيرة قرقنة والتى أدت إلى فقدان 15 'حارقا'، كما أن عائلة شيماء رفعت قضية إلى الحرس البحري بصفاقس في اختفاء ابنتهم، فيما لايزال البحث متواصلا لفحص الجثث ومعرفة هويتهم.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع