عاجل / هل تتذكرون حادثة وفاة 15 رضيعا في مستشفى الرابطة؟ هذا ما قرره القضاء في حق المتهمين.

قضت في ساعة متأخرة من ليلة أمس هيئة الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بتونس بعد النظر في 15 ملف متعلقا بوفاة 15 رضيعا بالحكم ب8 أشهر سجنا في كل واحدة من 15 قضية وهم كل من:



 مديرة مركز التوليد وطب الرضيع في مستشفى الرابطة بالعاصمة، ومدير الصيانة، ورئيس قسم الصيدلة في المركز نفسه الموجهة إليهم تهمة القتل غير العمد كما قضت بغرامات مالية لفائدة عائلات الضحايا القائمين بالحق الشخصي.



وكان قسم التوليد وطب الرضع في مستشفى الرابطة بالعاصمة تونس، شهد وفاة 14 رضيعا في الفترة ما بين 6 إلى 15 مارس 2019، بسبب تعفن جرثومي بأكياس المستحضر الغذائي المقدم لهم.



وكانت حادثة وفاة الرضع أثارت غضب الرأي العام في تونس وتصاعدت بشكل أكبر مع صور العلب الكرتونية التي تم وضع جثث الرضع بداخلها واعتبرها اغلب التونسيين انها صورة مهينة، وتعكس وضعا متدهورا ومخيفا في الصحة العمومية.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال