بعد منع الوفد البرلماني الأوروبي من دخول تونس ... رئيس الجمهورية يصدر أوامر رئاسية عاجلة في حق وفد المفوضية الأوروبية.

بعد منع الوفد البرلماني الأوروبي من دخول تونس ... رئيس الجمهورية يصدر أوامر رئاسية عاجلة في حق وفد المفوضية الأوروبية. 


طلبت الرئاسة التونسية تأجيل زيارة وفد من المفوضية الأوروبية لتونس إلى موعد لاحق يتم الاتفاق عليه، حيث تشدد السلطات على التدقيق في هذه الزيارات التي تتضمن لقاءات مع المعارضة وجمعيات إسلامية مرتبطة بالإخوان، ما تعتبر تدخلا مرفوضا بشؤونها الداخلية.



وقال بيان من الرئاسة ليل الاثنين إن الرئيس قيس سعيد كلف وزير الخارجية نبيل إبلاغ الجانب الأوروبي بقرار تأجيل زيارة وفد المفوضية الأوروبية إلى موعد لاحق يتم الاتفاق عليه بين الطرفين.


وتؤكد مصادر مطلعة أن تونس لن تسمح بزيارات الوفود الأوروبية دون تدقيق ومتابعة بسبب ارتباطها بجمعيات تابعة للإخوان نشطت مؤخرا للضغط على برلمانيين بهدف زيارة تونس، 


خصوصا أن الوفد المكون من نواب من لجنة الخارجية يعتزم تنظيم لقاءات مع المعارضة ومنظمات من المجتمع المدني، وهو الأمر الذي تعتبره تونس تدخلا مرفوضا في شؤونها الداخلية.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال