طارق الكحلاوي يكشف ما رصدته كاميرات المراقبة بسجن المرناقية لحظة فرار قيادات وعناصر منه فجرا !!

كشف المحلل السياسي طارق الكحلاوي عن وجود كاميرات مراقبة داخل سجن المرناقية في تونس، تستخدم لرصد السجناء والموقوفين في القضايا المختلفة.


 وأشار الكحلاوي إلى وجود كاميرات في غرف عدد من الموقوفين في قضية التآمر على أمن الدولة، ومن بين هؤلاء الشخصيات السياسية مثل جوهر بن مبارك وغازي الشواشي.

ومن ناحية أخرى، أبدى الكحلاوي استغرابه من عدم وجود كاميرات مراقبة داخل غرف قيادات وعناصر متطرفة تمكنوا من الفرار من السجن. واعتبر هذا الأمر ثغرة أمنية كبيرة، حيث يتوجب على السجون أن تكون مجهزة بأنظمة مراقبة دقيقة لضمان سلامة السجناء ومنع الهروب.


وقد أشار الكحلاوي أيضا إلى خطورة هؤلاء العناصر التي تمكنت من الفرار وعودتهم إلى العمل الميداني بعد الهرب، حيث قد يقومون بأعمال أخرى بعد حصولهم على أموال من خلال اقتحام أحد البنوك في بومهل وتنفيذ ما يعرف بعمليات "الإحتطاب".



إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال