عاجل و خطير : الـ”ستاغ”: 18 ألف تونسي يختلسون الكهرباء بهذه الطريقة الجهنمية.

أكد مدير الاستخلاص بالشركة التونسية للكهرباء والغاز فتحي الخلفاوي، الخميس 8 فيفري 2024، أنّ حوالي 18 ألف ملف تملكه الشركة لمواطنين يختلسون الكهرباء، ما يسبّب خسائر لـ”الستاغ” بحوالي 200 جيغاواط أي ما يناهز 80 مليون دينار، حسب تعبيره.


و أضاف الخلفاوي ، أنّ عدد هؤلاء المخالفين كان في حدود 16 ألف موفى نوفمبر الماضي ، لكنه زاد في شهر ديسمبر 2023، قائلًا إنّ هذا الرقم يمثّل من تم التفطن إليهم فقط، إذ أنّ هناك حالات لم يتم التفطن لها، قد تكون أكبر، حسب تصريحه لإكسبراس.


و أوضح مدير الاستخلاص بالشركة التونسية للكهرباء والغاز، على أنّ تركيز العدادات الذكية سيخفف من وطء هذا الاختلاس من الكهرباء، واصفًا هذه العملية بـ”غير القانونية، والتي تنجر عنها عقوبات، وستتم محاسبة كل المخالفين” حسب قوله .


أما فيما يخصّ مسألة تقسيط دقع الفواتير، فقد قال فتحي الخلفاوي، إنّ مذكّرة صدرت في الغرض بتاريخ 31 أكتوبر 2023، ودخلت حيز التنفيذ فيما بعد، قائلًا: “كنا ننتظر إقبالًا من المواطنين، وقد حققنا نتائج متميزة”.


و تابع المتحدث أن الشركة ،ارتأت أن تمدّد هذا الإجراء إلى موفى شهر فيفري الجاري بعد الأرقام الإيجابية التي تحققت، إذ قامت نسبة هامة من المواطنين بدفع قسط 30%، في نهاية السنة المنصرمة، وستظهر في سنة 2024 كلفة 70% المتبقية في فواتيرهم” ، 

مشيرا إلى أنّ هناك تطورًا وانتقالًا نوعيًا في عدد ملفات التسهيلات في الدفع، التي كانت في شهري نوفمبر وديسمبر 2022 في حدود 28 ألف ملف، لكنها قاربت 92 ألف ملف في 2024، وهي زيادة وصفها بالكبيرة جدًا تقدّر بـ 223% خلال الفترة نفسها في عامين متتاليين.

إرسال تعليق

أحدث أقدم