خطير ‏جدا ‏/ ‏بلاغ ‏وزارة ‏الدفاع ‏الوطني ‏: ‏أحداث ‏رمادة ‏تزامنت ‏مع ‏تصاعد ‏محاولات ‏التسلل ‏عبر ‏الحدود ‏و ‏إرتفاع ‏وتيرة ‏التهريب ‏

شهدت مدينة رمادة خلال اليومين الأخيرين بعض المناوشات على خلفية وفاة شاب أصيل الجهة بالمنطقة الحدودية العازلة  بطلق ناري من طرف عناصر من الجيش التونسي بعد عدم امتثاله .

وأوضح بلاغ صادر عن وزارة الدفاع الوطني مساء اليوم الجمعة 10 جويلية 2020 ،أن العسكريون توخوا إزاء هذه الأحداث أقصى درجات ضبط النفس والرصانة في التعامل مع الوضع واحتوائه والحيلولة دون خروج الأوضاع عن السيطرة وذلك بالرّغم من تعمّد مجموعة من المحتجّين رشق الواجهة الأماميّة للثكنة وبعض المعدّات الدّارجة بالحجارة واستفزاز بعض العسكريين.




أن هذه الاحتجاجات تتزامن مع تصاعد ملفت للإنتباه لمحاولات التهريب والتسلّل بطرق غير شرعيّة عبر الحدود الجنوبيّة الشرقيّة لبلادنا وهي محاولات تواصل وحداتنا العسكريّة التصدّي لها بكلّ صرامة وحرفيّة في نطاق تطبيق القانون.

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم