الدكتور ‏زكريا ‏بوقيرة ‏: ‏الدولة ‏تتبع ‏سياسة ‏الإكوادور ‏في ‏مجابهة ‏فيروس ‏كورونا ‏و ‏قريبا ‏سوف ‏تشاهدون ‏الجثث ‏ملقاة ‏في ‏الطريق ‏العام ‏

في تدوينة جديدة نشرها على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك عاد طبيب التخدير المثير للجدل زكريا بوقيرة الي التحذير مجددا من السياسة التي تتبعها الدولة وخاصة وزارة الصحة في مجابهة فيروس كورونا التي قال عنها انها طبقت في دولة الاكوادور و ان نتائجها  سوف تكون جثثا ملقاة في الطريق العام .. وفيما يلي نص التدوينة : 

" من بعد فتح الحدود.
بعد الغاء الحجر الصحي الاجباري على الوافدين.
بعد العودة الى نضام الحصتين.
بعد العودة المدرسية.
بعد التخلي عن عزل المصابين بفيروس كورونا في مراكز الايواء.


بعد الرفض الى الان العودة الى الحجر الصحي الشامل.
تتخذ وزارة الصحة والدولة التونسية منعرجا خطيرا جديدا، وهو التقليص في عدد التحاليل، والاكتفاء بالتحاليل الى الحالات الحرجة.
البارح في تقرير 13 سبتمبر اعلنت وزارة الصحة عن 241 إصابة جديدة من بين 1131 تحليل ما يمثل 21٫3% وهي أكبر نسبة من بداية الوباء.



تعرفو شكون إتبع هذه السياسة؟
الاكوادور اتبعتها. 
تعرفو شنوة صار؟
بالرغم من العدد "الضعيف" الإصابات المعلن عنها، فوجأ الشعب الاكوادوري بالجثث الملقات على الرصيف.
 الجثث قعدو مطيشين في الشارع. الي عندو قريب يموت يهزو ويطيشو في حومة بعيدة. الصنادق متع الموتى وفاو. والمقابر تعبات.




وفي مشهد نساتو البشرية من مئات السنين رجعت الطبيعة لتلعب دورها في رسكلت المواد البيولوجية الإنسانية.
فجاأت الكواسر والنسور لتقتات من الجثث التي تتعفن.



هذا الي تحبو توصلونا ليه؟
مازلنا بش نسكتولهم برشا؟
يا شعب تونس لقد خانتك دولتك وحكوماتها.
أنت الفيصل.
أنت الوحيد الي ينجم يركبلهم الرعب و يخلاهم يتراجعو.
مادام ماهمش خائفين منا حتى شيء ماهو بش يصير.
قابلين تخوضو المعركة وتمنعو العباد الي تحبوهم؟

#دولة_فاشلة_وقاتلة
ولكن
#اذا_الشعب_يوما_اراد_الحَيَاةْ..."

0/تعليقات/Comments

أحدث أقدم