Breaking

كتلة ‏الاصلاح ‏:الإشكال اليوم سياسي بامتياز ‏و ‏حركة ‏النهضة ‏تجرّ ‏في ‏البلاد ‏الي ‏حرب ‏أهلية. ‏

قال النائب عن كتلة الإصلاح بالبرلمان ، فيصل الظاهري، ان مسألة دعم حكومة المشيشي مستقبلا ستكون محور اجتماع كتلة الإصلاح ، خصوصا في ظل التطورات الموجودة اليوم.


واضاف الظاهري، في مداخلة له مع قناة الحدث، مساء الخميس، أن الاتفاق منذ البداية بدعم حكومة المشيشي،على اساس  أن تكون  حكومة كفاءات مستقلة تماما عن الاحزاب، الا ان التحوير الاخير للوزراء المقترحين ال11 والذين نالوا ثقة البرلمان ، تبين انه تم ترشيحهم من قبل حركة النهضة و حزب قلب تونس المشكلين للحزام البرلماني للمشيشي، وفق قوله.


واكد الطاهري  ان حكومة المشيشي اصبحت اليوم حكومة سياسية، بحسب تعبيره.


وفي تعليقه عن عدم دعوة رئيس الجمهورية قيس سعيد لكتلته خلال لقائه بمجموعة من النواب، امس الأربعاء، افاد المتحدث بأن كتلته لا تتأثر بذلك، مشيرا الى انه من الوارد جدا ان تكون هناك لقاءات مع سعيد في المستقبل، على حد قوله.


كما شدد الظاهري، ان كتلته ضد المسيرة التي دعت اليها حركة النهضة قائلا"نحن ضد الخروج إلى الشارع وهو ما قد يجر البلاد الى حرب أهلية"وختم "الإشكال اليوم سياسي بامتياز ويحتاج إلى صوت العقل"، وفق تقديره.

Post a Comment

أحدث أقدم