Breaking

دراسة حديثة تكشف مدى فعالية لقاحات كورونا

توصل باحثون في بريطانيا، إلى أن عددا قليلا من الأشخاص الذين حصلوا على لقاح كورونا، وخضعوا للعلاج من كوفيد-19، وتوفوا لاحقا، كان معظمهم من كبار السن وضعيفي المناعة، وأصيبوا بالفيروس التاجي قبل أن يأخذ التطعيم مفعوله في أجسادهم.

ويقول العلماء إن النتائج التي توصلوا إليها مطمئنة، وتدعم نتائج تجارب اللقاحات المستخدمة في المملكة المتحدة، والتي أظهرت أن التطعيمات فعالة للغاية، ولكنها لا تحمي الجميع.

ونقلت صحيفة "ذا غارديان" البريطانية عن البروفيسور كالوم سمبل، الرئيس المشارك في الاتحاد الدولي لأمراض الجهاز التنفسي والعدوى، قوله: "لطالما أكدنا أن اللقاحات آمنة وفعالة، وها نحن نقدم دليلا جديدا على نجاح التطعيمات. لا ننكر وقوع بعض الوفيات، ولكنها لأشخاص كبار السن، وضعفاء من الناحية البدنية".

وشملت الدراسة 52 ألف شخص دخلوا المستشفيات في إنجلترا وويلز واسكتلندا، جرّاء معاناتهم من كوفيد-19، خلال الفترة الواقعة بين 8 ديسمبر و10 مارس الفائتين.

Post a Comment

أحدث أقدم