العويديدي يكتب : غدا تنتهي مهلة الشهر..والبلاد يحكمها شخص لا يملك حتى خبرة لإدارة حانوت جربي! ‏

كتب نور الدين عويديدي
غدا تنتهي مهلة الشهر التي أعطاها سعيد لنفسه.. تنتهي المهلة

– وليس عندنا رئيس حكومة.
– ولا خارطة طريق لما سيكون عليه الوضع بعد نهاية الشهر.
– البلاد يحكمها شخص واحد لا خبرة له سابقا حتى في إدارة حانوت جربي.


– التفاوض مع صندوق النقد الدولي متوقف. والبلاد قد لا تجد مالا تدفع به رواتب الموظفين بعد أشهر والبنك المركزي بدأ طباعة الأموال لتوفير السيولة ما يهدد بانهبار الدينار وارتفاع التضخم لنسب مخيفة.



– شركات التصنيف الائتماني قد تزيد في تخفيض الترقيم السيادي لتونس نحو تصنيف أكثر سلبية ما يجعل حصول البلاد على قروض لا تتم إلا بفوائد كبيرة.

 
الوضع مشوش.. والانقلاب تم بتبرير منع الخطر الداهم.. لكن الخشية الان ان يسقط التونسيون حقا في الخطر الداهم الحقيقي.. خطر الإدارة الفوضوية لبلد من قبل شخص بصفر خبرة إدارية

إرسال تعليق

أحدث أقدم