وزارة ‏الخارجية ‏المصرية ‏: نثق في حكمة القيادة السياسية في تونس ‏بقيادة ‏سعيد. ‏

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، أمس السبت، إن بلاده تتابع باهتمام بالغ ما تقوم به السلطات التونسية، مؤكدا أن مصر تثق تماما في حكمة القيادة السياسية وقدرتها على إدارة المشهد فيما يحقق إرادة وتطلعات الشعب التونسي الشقيق.


أوضح شكري، في مؤتمر صحفي مع نظيره الجزائري، أن ما يحدث في تونس هو شأن داخلي تونسي تتمثل فيه إرادة الشعب التونسي مع ضرورة احترام الخصوصية وعدم التدخل، وأن تؤدي إلى كل الإجراءات إلى استقرار تونس.



وكان وزير الخارجية المصري  سامح شكري قد استقبل، أمس، نظيره الجزائري، رمطان لعمامرة، وأجرى الوزيران جلسة مباحثات مكثفة، شملت العديد من الملفات الثنائية المشتركة، إلى جانب ملف سد النهضة، فضلا عن التطورات في كل من تونس وليبيا.

 

إرسال تعليق

أحدث أقدم