محمد عبو :" من سعى للإنقلاب على 14 جانفي لابد أن يدفع الثمن عاجلا أم آجلا .

اعتبر الناشط السياسي والوزير الأسبق محمد عبو، اليوم الجمعة 14 جانفي 2022، ان "14 جانفي درس للجميع من سعى للانقلاب عليه لا بد أن يدفع الثمن عاجلا أم آجلا".


ودعا محمد عبو، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعيالفيسبوك، إلى عدم "قمع المتظاهرين مهما كان لونهم ودوافعهم.. لا للصراع بين الأمنيين والمتظاهرين.. كلنا أبناء تونس.."
 

و أيام عبو بالقول، اليوم يمثل "عيد ثورة 17 ديسمبر 14 جانفي، عيد حدث تاريخي لا مثيل له في تاريخ تونس، فتح الباب لتونس لتخرج من نفق التخلف والفساد والاستبداد ولتصنع ديمقراطية ينعم فيها الناس بحقوقهم السياسية والاجتماعية أيضا".


وأضاف ان هذه الفرصة التاريخية تحولت لممارسات لا يختلف بعضها عن ممارسات الطاغية الذي فر يوم 14، وفق قوله.


إرسال تعليق

أحدث أقدم