عاجل / بالأسماء : فرار رجال أعمال و سياسيين معروفين الي الخارج بعد ورود أسمائهم في تحقيق دولي. التفاصيل

قرر عددا من السياسين ورجال الأعمال التونسيين في الساعات الأخيرة، السفر خارج تراب الجمهورية بعد ورود أسمائهم في تحقيق دولي تم نشره منذ أيام في جريدة غرديان البريطانية التي كشفت عن عملية اختراق لـ30 ألف حساب بنكي في بنك سويسري بقيمة 300 مليار بالعملة التونسية، وفق ما اوردته جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الاحد.


وقالت الصحيفة، إن ”الشخصيات التي لم تحدد هويتها ولا عددها غادرت تونس بعد بعد ورود أسمائهم في تحقيق دولي، بينها حسابات تابعة لشخصيات تونسية، بقيمة 300 مليون دينار تونسي، (أكثر من 100 مليون دولار)“.



وقال مصدر قضائي رفض الكشف عن هويته لـ ”إرم نيوز“، إن ”القضاء تعهد بفتح تحقيق بشأن الأسماء الواردة في التقرير، ومتابعة الأطراف المعنية والتثبت من سلامة موقفها، ومما إذا كان البعض من المتورطين المفترضين قد غادر فعلا التراب التونسي“.وأضاف المصدر، أن ”السلطات القضائية بدأت تتحرك منذ صدور التقرير، والحديث عن وجود شخصيات تونسية من بين المعنيين بالأمر“.


ووفق الصحفي الاستقصائي التونسي، وليد الماجري، فإن من بين الأسماء التي كشفها التقرير، رجل الأعمال التونسي فتحي دمق، والنائب بالبرلمان المجمد الصافي سعيد.وقال الماجري في تصريحات تلفزية إنه ”لا يمكنه الكشف عن مزيد من الأسماء إلى حين مباشرة التحقيقات القضائية معها“.

إرسال تعليق

أحدث أقدم