هشام العجبوني : قيس سعيد سيسقط هو و مشروعه قريبا و عماد الحمامي " قلاب فيسته و مرتزق".(فيديو)

قال القيادي في حزب التيار الديمقراطي هشتام العجبوني ان القيادي السابق في حركة النهضة عماد الحمامي قلب الفيسته بعدما كان مدافعا شرسا عن الغنوشي حاليا مدافع شرس عن سعيد, وأضاف ان "الحمامي كان أيضا مدافعا عن رئيس الجمهورية السابق الباجي قايد السبسي".


هذا وافاد العجبوني خلال حواره في ماتينال اذاعة شمس، ان "عدد من المشعوذين والمرتزقة لا تاريخ لهم يشاركون في الحوار الوطني بدار الضيافة" , وعبر  عن "أسفه ان يؤثث عدد من هؤولاء الحوار"، مضيفا انه "يحترم بعض الشخصيات المشاركة".



وأكد العجبوني أن هدف رئيس الجمهورية إرساء دولة قيس سعيد على مقاسه وليس إرساء الجمهورية الثانية، وفق تعبيره, وقال إنهم رفضوا منظومة الغنوشي ليس ليجدوا أنفسهم في منظومة قيس سعيد، متابعا أن "قيس سعيد يريد تنصيب نفسه فرعون".

وأفاد العجبوني انهم في "التيار الديمقراطي يدافعون عن دولة المؤسسات والقانون منذ نشأته لكن ما يتوجه نحوه الرئيس هو إرساء دولة قيس سعيد".

هذا وأقر العجبوني انه لم يتم إستدعائهم للمشاركة في الحوار، مبينا أنه حتى وان تم إستدعائهم سيرفضون المشاركة لان الحوار صوري وشكلي ورغم مشاركة عدد من الخبراء لكن لن يتم أعتماد مقترحاتهم لانهم سيكونون "لتزيين المحفل"، وفق قوله.

وتوجه العجبوني بالنصح لقيس سعيد "لسماع الأصوات المعارضة أكثر من المطبلين" ، مشددا ان "مشروع سعيد سيسقط وهذا ما أكده التاريخ"

إرسال تعليق

أحدث أقدم