صهر راشد الغنوشي متوعدا رئيس الجمهورية : لا يوجد في تونس إلا حركة النهضة و دستور 2014 أحب من أحب وكره من كره.

كتب صهر راشد الغنوشي و القيادي بحركة النهضة النهضة الهارب بالخارج، رفيق عبد السلام، منذ قليل على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك التدوينة التالية:

قيس سعيد يواجه مأزقا كبيرا بسبب انصراف  الناس عن استفتائه الفاشل،  واستخفافهم بدستوره الذي طرزه على مقاسه  ( في قبو قرطاج) والذي يريد أن يستولي بموجبه على الحكومة والبرلمان والقضاء   وكل من هب ودب  على وجه الأرض، شعاره في ذلك ( أنا ربكم الأعلى)، وهو الآن يريد صنع بطولات وهمية ضد النهضة بخلفية اللعب على حبل الاستقطاب الايديولوجي والسياسي. 



كنت ذكرت بأنه لم يسبق لي أن أعطيت مليما واحدا ولا أخذت مليما  من جمعية نماء،  ولم أسمع باسم انستالنجو الا في وسائل الإعلام  وما أملكه صرحت به عند دخولي  للعمل الحكومي  وعند خروجي منه، وما يوجد في حسابي البنكي مبروك عليكم، ومع كل ذلك أتشرف بمقاومة انقلابكم الغادر والبائس الى غاية اندحار قيس سعيد غير مأسوف  عليه آجلا أم عاجلا. 

وقبل هذا وبعده:  انقلابكم فاسد وفاشل، واستفتاؤكم أفشل منه،  ودستوركم باطل وغير شرعي،  ورئيسكم انقلابي مخادع، ولا يوجد في تونس الا دستور 2014 أحب من أحب وكره من كره.




إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع