عاجل / ماذا يحدث الآن داخل مقر حركة النهضة بمونبليزير..؟ حالة من الإرتباك و الإستنفار بسبب راشد الغنوشي. . التفاصيل

أكد القيادي بحركة النهضة ومحامي رئيس الحركة راشد الغنوشي، الأستاذ سامي الطريقي، أنه لا علم لهيئة الدفاع عن
المنوب بقرارات تجميد أرصدة راشد الغنوشي واستدعائه
للتحقيق فيما يعرف بقضية جمعية نماء الخيرية.


و في ذات السياق قال الطريقي، إن قاضي التحقيق اتخذ الاجراء قبل سماع منوبه في ملف "جمعية نماء تونس"الخيرية، معتبرا أنه تم اسقاط اسم منوبه في الملف نتيجة لعملية ضغط، وفق تصريحه.


و أضاف سامي الطريقي، أن الملف شمل 33 شخصا جميعها سياسية، لافتا إلى أن ملف القضية لم يتضمن أي إشارة تفيد
علاقة موكله راشد الغنوشي به، و أن لا شي يثبت وجود تمويل من طرفه للجمعية أو تحويله أموال لحسابها منتهيا بالقول بأن" قرار التجميد قرار سياسي"، حسب تقديره.

يذكر أن اللجنة التونسية للتحاليل المالية للبنوك التونسية
والديوان الوطني للبريد قد أصدرت مساء أمس الثلاثاء الـ 5 من جويلية 2022، قرارا بتجميد أموال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي وابنه معاذ وصهره رفيق عبد السلام، والأمين العام السابق للحركة حمادي الجبالي وابنتيه.


كما قرر قاضي التحقيق الأول بالمكتب 23 بالقطب القضائي
لمكافحة الإرهاب، استدعاء الغنوشي لاستنطاقه يوم 19
جويلية الجاري بصفته" متهما" وذلك بخصوص القضية
التحقيقية المتعلقة بجمعية" نماء تونس" الخيرية.

وفي سياق متصل، أعلنت حركة النهضة مساء اليوم، انها تعقد غدا الخميس 07 جويلية 2022،  ندوة صحفية  لإنارة الرأي العام حول جملة من القضايا والمستجدات الوطنية وذلك على الساعة 12:00 بالمقر المركزي للحزب بمونبليزير، وفق نص البيان. 

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع