لأنها صوتت بنعم :تونس : كهل يطرد زوجته من المنزل و السبب الإستفتاء على الدستور الجديد.

شهدت اليوم، الاثنين 25 جويلية 2022، أحد أحياء العاصمة، حادثة طريفة و مؤلمة في نفس الوقت، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خبرا مفاده نشوب خلاف  بين كهل خمسيني و زوجته و الأربعينية، وذلك بسبب الإستفتاء على الدستور الجديد. 


و وفقا ما تم نشره، فإن الزوج  طلب من زوجته ان تصوت بلا على الدستور الجديد، نظرا لكونه من مناصري حركة النهضة، وضد  توجهات 25 جويلية، إلا ان زوجته   صوتت بنعم على الدستور الجديد، 




وهو ما جعله يدخل في حالة من الغضب الشديد، و نوبة هستيرية،  من الصراخ،  حيث حاول الاعتداء على زوجته، ودلولا تدخل بعض الجيران، حيث قام بطردها من المنزل،  و تقديم شكاية في الطلاق. 

إرسال تعليق

أحدث أقدم