Breaking

أسامة الخليفي ‏: ‏رغم ‏سجن ‏نبيل ‏القروي ‏قلب تونس سوف ‏يبقى ‏مساندا ‏لحكومة ‏هشام ‏المشيشي ‏لهذا ‏السبب. ‏. ‏. ‏التفاصيل

قال رئیس كتلة حزب “قلب تونس” البرلمانیة، أسامة الخلیفي، الیوم الجمعة، إن كتلة الحزب ستدافع عن نبیل القروي (رئیس الحزب)، الذي تم إیقافه أمس، و”لھا ثقة في أن ینصفه القضاء”، مؤكدا عدم تغییر المسار السیاسي للحزب، الذي “سیبقى مساندا لحكومة ھشام المشیشي”.


وأكد الخلیفي، في ندوة صحفیة لكتلة قلب تونس، أن الكتلة “متماسكة ومتینة وستواصل العمل، ولن تتأثر بالحملات والتشویھات وسیكون دورھا فاعلا أكثر.من قبل، بل ستبقى ضمانا للاستقرار السیاسي”، على حد تعبیره.


وانتقد الخلیفي تسریب وثائق وأرقاما تخص قضیة نبیل القروي وصفھا بـ”الكاذبة”، مشیرا إلى أن “قرار الإیقاف كان معلوما قبل تفعیلھ”، وأضاف قوله في
ھذا الخصوص “إن حملات فیسبوكیة ونوابا من الكتلة الدیمقراطیة تحدثوا بخصوصه قبل سویعات”

Post a Comment

أحدث أقدم