Breaking

الجزائر : نقابة الإئمة تطالب بالكشف عن مكونات لقاح فيروس كورونا إذا كانت حلالا ‏أم ‏محرمة ‏شرعا. ‏

دعا رئيس نقابة للأئمة في الجزائر، السلطات، إلى الكشف عن تركيبة اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 الذي اختارته الجزائر، من أجل طمأنة الرأي العام بأنه لا يحتوي على مواد "غير حلال" محرمة شرعا.

 وطالب جلول حجيمي رئيس تنسيقية الأئمة، في تصريح صحفي، اللجنة العلمية المكلفة بمتابعة ورصد جائحة كورونا، بالكشف عن تركيبة اللقاح الذي ستستورده الجزائر خلال الأيام المقبلة لمباشرة عملية التطعيم ضد الفيروس التاجي. وحسب الإمام حجيمي فإن هذه الخطوة ستطمئن بال الجزائريين وتدفعهم لأخذ التلقيح.

 وجاءت تصريحات رئيس نقابة الأئمة، بعد تداول أخبار عن احتواء تركيبة اللقاح لمواد مستخرجة من الخنازير.


 غير أن الناطق باسم اللجنة العلمية البروفيسور جمال فورار رد على حجيمي وأكد أن اللقاح الذي اختارته الجزائر "حلال"، وأن السلطات لا تغامر بصحة الجزائريين.


 ومن المنتظر أن تصل الدفعة الأولى من اللقاح الروسي "سبوتنيك v" إلى الجزائر خلال الأيام المقبلة، ونفت وزارة الصحة أن تكون الدفعة ستصل ما بين 12 أو 13 من الشهر الجاري وفق ما صرح به فورار سابقا، وأكدت أنها ستعلم الجزائريين عن موعد وصولها.


 وكانت قد أعلنت السلطات عن بدء عملية التطعيم في الأسبوع الأخير من الشهر الحالي كأقصى تقدير، وتم تجهيز حوالي 8 آلاف مركز صحي لإنجاح العملية والتي ستستمر طوال السنة، على أن يشرع في تطعيم كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة والأطقم الطبية وقوات الأمن في المرحلة الأولى.

Post a Comment

أحدث أقدم