Breaking

منظمة ‏الصحة ‏العالمية تؤكد ‏: فيروس ‏كورونا ‏لن ‏ينتهي ‏قريبا

مع تسجيل أكثر من 3.5 مليون حالة وفاة بسبب مرض كوفيد-19، وخسارة تقديرية للاقتصاد العالمي تبلغ 22 تريليون دولار أميركي، ومتغيرات جديدة للفيروس تؤدي إلى زيادة التفشي، فإن هذه الجائحة "أبعد ما تكون عن نهايتها".


هذا ما قاله د. تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، مدير عام منظمة الصحة العالمية، في المؤتمر الصحفي من جنيف يوم الجمعة. وأكد أنه خلال الدورة الرابعة والسبعين لجمعية الصحة العالمية هذا الأسبوع، كان هناك توافق واسع بأن ضمان الوصول العادل للقاحات أمر ضروري لإنهاء جائحة كـوفيد-19.


وأضاف يقول: "في كلمتي الافتتاحية يوم الاثنين، دعوت قادة العالم إلى دعم دفعة كبيرة لتطعيم ما لا يقل عن 10% من سكان كل بلد بحلول سبتمبر و30 في المائة بحلول نهاية العام"، مضيفا أنه لو شاركت البلدان الجرعات على الفور مع كوفاكس، وإذا أعطت الشركات المصنّعة الأولوية لكوفاكس، فبالإمكان الوصول إلى هذا الهدف وإنقاذ الأرواح.


وأوضح أن الهدف من "العدو السريع" حتى سبتمبر هو تطعيم ما لا يقل عن 250 مليون شخص إضافي في البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل، بما في ذلك جميع العاملين الصحيين والفئات الأكثر عرضة للخطر - كأولوية أولى.

بحسب منظمة الصحة العالمية، تتمثل أسرع طريقة في القضاء على الجائحة في زيادة التصنيع العالمي للقاحات والاختبارات والعلاجات والإمدادات الطبية الأخرى بشكل كبير، وضمان الوصول العادل.

وقبل عام في مثل هذا اليوم، انضم أكثر من 40 من قادة الدول إلى منظمة الصحة العالمية في إنشاء مبادرة "تجمّع الوصول إلى التكنولوجيا" أو Technology Access Pool (C-TAP) التي تهدف لتقاسم البحوث العلمية وتضمن العدالة عند الاستجابة لكوفيد-19.

وتعتمد هذه المبادرة على تجربة مجموعة براءات اختراع الأدوية، وتوفر منصة واحدة حيث يمكن لمبتكري المنتجات الصحية لكوفيد-19 مشاركة المعرفة والتقنيات طوعا مع الشركات المصنعة.

وقال د. تيدروس: "نرحب بالاهتمام الذي أعرب عنه العديد من مصنّعي التشخيصات الذين يجرون بالفعل مناقشات متقدمة مع C-TAP لمشاركة التكنولوجيا الخاصة بهم. وأيضا المؤسسات البحثية التي ترغب في مشاركة معرفتها مع C-TAP".

وشدد مدير عام منظمة الصحة العالمية على الحاجة لمشاركة المزيد من المصنّعين في مجال الصحة لمشاركة الأدوات المنقذة للحياة "حتى نتمكن من زيادة الإنتاج وتوسيع نطاق الوصول".

 

المصدر: وكالات

Post a Comment

أحدث أقدم