محسن ‏النابتي ‏: رسالة ‏الغنوشي ‏إما ‏أن ‏نعود ‏للسلطة أو ‏نشعل ‏الحريق ‏في ‏جوارحكم"

أكد الناطق الرسمي بإسم التيار الشعبي، محسن النابتي، أن حركة النهضة ورئيسها راشد الغنوشي "لن يتورعوا في تحويل تونس لحمام دم" ، بحسب تعبيره.


يأتي ذلك على خلفية تصريحات الغنوشي الأخيرة التي لاقت انتقادات كبيرة بين النواب ورواد مواقع التواصل الإجتماعي ، حيث حذر فيها من الازلاق الى مربع العنف، مهدداً بلجوء 500 ألف مهاجر تونسي إلى السواحل الإيطالية ونمو الإرهاب وزعزعة الاستقرار في البلاد في حال لم يتراجع رئيس الجمهورية عن قراراته .


وفي تدوينة نشرها على حسابه بفيسبوك الجمعة، بين النابتي، أن الرسالة التي توجه بها الغنوشي "مفادها اما ان تعيدوننا للسلطة كما جئتم بنا اول مرة او نشعل الحريق في جواركَم"، مؤكداً أن الغنوشي يقوم بحملة مسعورة في الإعلام العالمي وابتزاز دول جنوب أوروبا من خلال التهديد بالفوضى وموجات اللاجئين .


المتحدث، قال إن "هذا الرجل وجماعته لن يتورعوا في تحويل تونس لحمام دم او استدعاء قوات اجنبية او دواعش من كل حدب وصوب لتدميرها كما فعل بليبيا وسوريا" .
واعتبر أن قواه الداخلية "خائرة ومنهارة"، مشيراً إلى أن  "لوبيات عالمية كانت تستعد للاستيلاء على تونس نهائيا بعد شهر سبتمبر أسقط في يدها ولكن لم تستسلم" ، وفق تدوينته .


إرسال تعليق

أحدث أقدم