عاجل : بيان ما بعد منتصف الليل : حركة تصدر بيانا ثانيا شديد اللهجة و توجه رسالة لهولاء..

نشرت حركة النهضة منذ قليل على صفحتها تدالرسمية بموقع التواصل الاجتماعي،بيان جديدا جاء فيه مايلي:

بمناسبة ذكرى ثورة الحرية والكرامة 17 ديسمبر  14 جانفي، ووفاء لدماء الشهداء الأبرار، فإنّ حركة النهضة إذ تحيِّي نضالات الشعب التونسي في سبيل إرساء دولة القانون والحريات والعدل، فإنّها تجدّد دعوتها لعموم التونسيات والتونسيين للاحتفال بهذه المناسبة العزيزة، في شارع الثورة بالعاصمة. 



تكريسا لمكاسب شعبنا من الحقوق والحريات الأساسية، وأهمها حرية التظاهر والتعبير عن الرأي، وتصدّيا للدكتاتورية الناشئة التي ما فتئت تكرّس الانفراد بالحكم والسلط وتسعى لضرب القضاء الحر، وتحتكر الرمزيات الوطنية، وتتجاهل الأولويات المعيشية للمواطنين ( غلاء الأسعار، فقدان بعض المواد الأساسية، التشغيل...).


ويضيف نص البيان ،وإذ تقدّر حركة النهضة أهمية حماية صحة التونسيين وحياتهم، فإنها ترفض التوظيف السياسي للوضع الصحي ومخاطر انتشار جائحة كورونا، لضرب ما تبقَّى من هوامش الحريات، وتخذيل دعوات الاحتفاء بعيد الثورة .


وهو ما تجلى في القرارات الحكومية الأخيرة التي استثنت عدة مجالات وفضاءات للتجمُّعات على غرار المؤسسات التربوية ودور العبادة والأسواق وغيرها واقتصرت على التظاهرات بكل أشكالها في قصد ثابت لاستهداف التحركات المناهضة لمنظومة الانقلاب.

وتدعو حركة النهضة كافة من يعتزمون المشاركة في تظاهرات يوم 14 جانفي إلى الالتزام بالبروتوكول الصحي وشروط ضمان السلامة.

حركة النهضة
مكتب الاعلام والاتصال

إرسال تعليق

أحدث أقدم