عاجل / المغرب.. متران فقط يفصلان فرق الإنقاذ عن إخراج الطفل ريّان‎‎..

تتواصل الجهود وعمليات الإنقاذ في المغرب من أجل إخراج الطفل ريان، الذي سقط في بئر عميقة بإحدى القرى القريبة من مدينة شفتشاون، الواقعة شمال المغرب.

ووفقا لوسائل إعلام مغربية، فقد باتت فرق الإنقاذ على بعد مترين عن الطفل ريان، البالغ من العمر 5 أعوام، الذي سقط في بئر قريبة من منزله بمركز تمروت، قرب شفتشاون، الثلاثاء الماضي.


ونقل موقع هسبريس الصحفي الإلكتروني المغربي عن مصدر رسمي قوله إن "فرق الإنقاذ تفصلها مترين فقط للوصول إلى الطفل ريان".


ووفقا لهشبريس، فقد شدد المصدر، على أن فرق الإنقاذ الخاصة بالطفل ريان استطاعت حفر 3 أمتار يدويا حتى الساعة 4:00 صباحا بالتوقيت المحلي، ولم يبق سوى مترين للوصول إلى الطفل.

وفجر اليوم السبت، بدأت طواقم الإنقاذ الاستعانة بصهريج حديدي مفتوح من الجانبين قطره متر ونصف، إلى جانب أنابيب إسمنتية كبيرة، وذلك لحماية الطواقم من أي انهيار صخري محتمل.

إرسال تعليق

أحدث أقدم