من مكان يختبئ به : راشد الخياري يوجه هذه الرسالة العاجلة لحركة النهضة.

علق النائب السابق بالبرلمان المنحل، راشد الخياري،  على حركة النهضة التي استشهدت بملف قضيته خلال ندوتها الصحفية أمس الخميس 07 جويلية 2022، وجاء في تدوينة راشد الخياري مايلي:



"حركة النهضة تستشهد الآن في مؤتمر صحفي وأمام كل وسائل الإعلام المحلية و الدولية، بملف قضيتي التي كلفتني خسارة سلامتي و عرضتني لمحنة الاختفاء ثم النفي، منذ ما يقرب العام الكامل...




 ليت الحركة حينها (يوم 19 أفريل 2021) اهتمت بالقضية وحيثياتها التي كلفتني الكثير لجلب أدلتها وتفاصيلها، إنها القضية التي يشيب من تفاصيلها الولدان...حيث حتى المحامون فروا منها فرار ذعر... الآن تستعينون بملف قضيتي بعد ضياع الدولة والبلاد، والعباد... ليتكم کنتم شجعانا في اللحظة التي أحتاجكم فيها التاريخ...قبل وقوع الفأس في الرأس..."، وفق قوله.

إرسال تعليق

أحدث أقدم
محتوى مدفوع
محتوى مدفوع