خبير إقتصادي : أرقام العجز التجاري مرعبة ومخيفة وتونس أمام سيناريو خطير جدا. التفاصيل..

دعا وزير التجارة الأسبق و الخبير الاقتصادي،محسن حسن بمناسبة حضوره اليوم الاثنين في برنامج 'ديوان البزنس ' الى ترشيد توريد المواد الاستهلاكية التي تمثل حوالي 30 بالمائة من وارداتنا وذلك لتقليص العجز التجاري مع الصين وتركيا.

وأوضح محسن حسن أن ارتفاع الأسعار على المستوى العالمي و تدني سعر صرف الدينار بنسبة 15 بالمائة أمام الدولار في السنة الأخيرة أدى الى تعمق العجز التجاري لتونس بنسبة 61 بالمائة خلال الأشهر 8 الأولى من سنة 2022 ، واصفا مستوى العجز بالمرعب و المخيف.



ولفت محسن حسن، الى أن تونس في حاجة لتعبئة موارد مالية خارجية لا تقل عن 4 أو 5 مليار دولار خلال الفترة المقبلة للوصول الى عجز مقبول باعتبار أن العجز يقع تمويله بالعملة الصعبة .


وقال محسن حسن ان تونس قد تجد نفسها أمام وضع خطير و خطير جدا في صورة عدم التوصل الى اتفاق مع صندوق النقد الدولي مثلما تشير الى ذلك التقارير الرسمية و غير الرسمية المعلنة و السرية ، وفق تعبيره.

إرسال تعليق

أحدث أقدم