Breaking

الحزب الدستوري الحر: مسيرة احتجاجية بالسيارات من قرطاج إلى القصبة مرورا بقصر باردو ‏. ‏

احتراما للبروتوكول الصحي و التباعد الجسدي بسبب انتشار فيروس كورونا الذي فتك الى حد اليوم بحياة اكثر من 10 الف و 500 مواطنا، نظم الحزب الدستوري الحر موكب سيارات للتنديد بممارسات حكام البلاد من الرئاسات الثلاث.

و كانت عبير موسي رئيسة الحزب و رئيسة كتلته البرلمانية قد صرحت بجاية هذا الاسبوع بما يلي: سنحتج ضدهم جميعا و نحملهم مشؤولياتهم كاملة، شعب تونس لن يقهر، صوت الحق لن يخرس…”، مضيفة:


“مهما كانت صعوبة الظرف لن نسكت على حق الشعب التونسي في الحياة الآمنة والصحة الجيدة والعيش الكريم. سنخرج بسياراتنا دون أي مخاطر صحية ونقول لكل العالم : ” شعب تونس استفاق و سيقرر مصيره بنفسه… 

Post a Comment

أحدث أقدم