رفيق بوشلاكة : الشيخ راشد الغنوشي رجل دين و يعرف ربي و سيواصل أداء صلاة التراويح رغم أنف قيس سعيد. (صور)

تعليقا على عملية طرد صهره راشد الغنوشي مرتين ، الاولى من جامع المراكشي بالملاسين، و الثانية ليلة البارحة من جامع بولاية بن عروس، كتب القيادي بحركة النهضة رفيق عبد السلام على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، التدوينة التالية: 

الغنوشي  سيستمر في أداء صلاوات التراويح في مساجد تونس كما  جرت  العادة من كل سنة في شهر رمضان المعظم.


الرجل كان يؤدي صلاته في صمت ويعود لبيته كأي مواطن عادي،   فإذا بصعاليك الزقافنة قليلي الحياء وعديمي المروءة يريدون اصطناع بطولات وهمية مع الغنوشي الأرفع منهم علما وفكرا،  والأعلى منهم  مقاما  وأخلاقًا. 


من  يحاول  ممارسة البلطجه وإطلاق لسانه بالبذاءة  وسوء القول فسيجد أحرار تونس ورواد المساجد   له بالمرصاد وسيطردونه طردة الكلاب السائبة مشفوعا   بلعنات السماء والأرض وعلى كل من يقف خلفه من الحاقدين والمفسدين .

إرسال تعليق

أحدث أقدم